مدى الكرمل يصدر العدد الأول من ملفات مدى متناولاً مخطط برافر من نواحٍ عدة: حقوقية، قانونية، تاريخية، جماهيرية، جغرافية، سياسية وإعلامية

تاريخ النشر: 20/12/2013

 

أصدر مركز مدى الكرمل، المركز العربي للدراسات الاجتماعيّة التطبيقيّة في حيفا، ضمن برنامج دراسات إسرائيل، العدد الأول من ملفات مدى، الذي يتناول مخطط برافر، تحرير إمطانس شحادة، منسّق برنامج دراسات إسرائيل، والبروفسور نديم روحانا، مدير عام مدى الكرمل، ويشمل العدد ثماني أوراق بحثية حول المخطط . ملفات مدى هي نشرة غير دورية تتناول بتوسع ملفات سياسية واجتماعية في إسرائيل، وقضايا تتعلق بالسياسات تجاه المواطنين العرب.

تستعرض ورقة السيد أحمد أمارة، طالب دكتوراة في قسم التاريخ في جامعة نيويورك، السياق والمحاولات السابقة التي أوصلت إلى اقتراح القانون الحاليّ، وتناقش تفاصيل ومضمون اقتراح القانون. ويشير أمارة إلى أن الوقت الذي سيستغرقه تنفيذ خطّة برافر، في حال أقرّت نهائيا، لا يقلّ عن عقد من الزمن، سيكون كافيا لتتغيّر في ظلّه ديموغرافيّة وجغرافيّة النقب على نحوٍ سيتطلّب التعامل من جديد مع القضيّة واتّخاذ سياسات تتلاءَم مع الوضع المُتغيِّر.

تتضمّن مقالة د. عاص أطرش، مسؤول وحدة استطلاعات الرأي في مدى الكرمل ومحاضر في جامعة النجاح – نابلس، استعراضاً لنتائج استطلاع قام به مدى الكرمل وقراءة لمستوى اطّلاع الجمهور الفلسطينيّ في البلاد ومواقفه من قضيّة هدم البيوت ومصادرة الأراضي في النقب.

يقدم السيد إمطانس شحادة، منسق برنامج دراسات اسرائيل في مدى الكرمل، سرداً لأبرز معالم السياسات الإسرائيليّة تجاه السكّان العرب البدو في النقب، ويتطرق فيها إلى الأساليب والسياسات والأجهزة الحكوميّة التي أقيمت خصّيصًا لغرض تضييق الخناق على السكّان العرب البدو ومنع تطوير البلدات العربيّة البدويّة، المعترَف بها وغير المعترَف بها.

يستعرض د. منصور النّصاصرة، محاضر لموضوع سياسات الشرق الأوسط والعلاقات الدوليّة بجامعة إكستر البريطانيّة، وباحث في مركز الدراسات البريطانيّة في القدس، في مقالته مقتطفات من تاريخ عرب النقب وقضاء بئر السبع منذ وقعت فلسطين تحت سيطرة الدولة العثمانيّة، مروراً بالانتداب البريطاني حتى مخطط برافر.

يلخص بروفسور أورن يفتحئيل، استاذ الجغرافيا السياسية في جامعة بن غوريون في بئر السبع، في مقالته (عن دراسة له كانت قد نشرت بصورة موسعة في كتاب صدر في العام 2013 ) ، بعنوان "البدو في النقب: تحدٍ استراتيجي لإسرائيل"، الجذور التاريخيّة والجغرافيّة والقانونيّة للحيّز البدويّ في النقب منذ العهد العثماني حتى اليوم.

تشدّد السيدة راوية أبو ربيعة، محامية في جمعيّة حقوق المواطن، على حقيقةٍ مُلخَّصُها أنّ التجاهل الحكوميّ لمبادئ الحقوق الفردية والجماعية للبدو في النقب سيرسّخ وضعًا لا يطاق من انتهاك حقوق إحدى أكثر الفئات السكّانيّة استضعافًا في البلاد، وسيزيد حدّة الظلم، وسيكون مصيره الفشل.

يقدم السيد وديع عواودة، محرّر صحيفة حديث الناس، مراجعة أوّليّة نقدية لتعامل المجتمع العربيّ والأحزاب العربيّة مع مخطّطات الحكومة للسيطرة على أراضي النقب، وبخاصّة مخطّط برافر، ويقدم تقييماً للعمل السياسي والنضالي الجماعيّ المشترك ضد مخطط برافر ؛ وهو جانب لم يحظَ حتّى الآن بتعامل بحثيّ أو صحافيّ موسّع.

يشير بروفيسور إسماعيل أبو سعد، أستاذ في قسم التربيه في جامعة بن غوريون في النقب، للمحطات في حياة البدو الفلسطينييّن الأصلانييّن في النقب، الذين يعانون من تمدين قصريّ وحرمان من الاعتراف، مستعرضاً المقاومة الشعبية المتمثلة بالهيئات التي أقامها البدو لخدمة مصالحهم مقابل الأطر التي أقامتها الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة لفرض التمدن وتركيز البدو جغرافياً والاستيلاء على الأرض.

لتنزيل الملف كاملاً، الرجاء الضغط هنا.

لقراءة وتنزيل الملفات، الرجاء الضغط على الروابط التالية :


PrintFriendly and PDF
Be Sociable, Share!

مقالات مماثلة